< إقرأ العدد الأخير
إقرأ العدد الأخير

جريدة الاتحاد الرياضي العام سورية - مقالات الرأي

كلمة الاتحاد

أضحى مبارك

أضحى مبارك

نستقبل نحن الرياضيين مع جماهير شعبنا وأمتنا عيد الأضحى المبارك وكلنا أمل أن يكون القادم خير وبركة على وطننا الغالي وانتصاراً كاملاً لجيشنا الباسل على عدو الحضارات والإنسانية التكفيريين المجرمين وعلى داعميهم من استعماريين وصهاينة وأعداء الشعوب. يأتي العيد وأفراد وصف ضباط وضباط جيشنا الباسل جيش الحق والوطن والأمة يلاحق المعتدين ويدك أوكارهم ويستأصل جذورهم دون هوادة وبإصرار الرجال الأقوياء على تطهير الأرض وحماية العرض وصون الكرامات وحماية المقدسات في أرض الأنبياء والرسالات. جيشنا العقائدي يدافع عن العقيدة التي تأسس عليها وآمن بها واعتنقها قوة وقدرة وعطاء وحماها ودافع عنها وطناً وشرفاً وإخلاصاً وسجل في صفحات المجد أقدس سطور العزة والفداء والتضحيات وقدم على مر السنين الآلاف من الشهداء دفاعاً عن الحق والواجب والحياة الحرة الكريمة وما زال في الميدان الحصن الحصين والسد المنيع صانع الانتصارات والمعجزات كاتباً اسم سورية العزة والفخار على بوابات الخلود وصفحة الشمس وقدم للعالم دروساً في الشهامة ستبقى على امتداد العصور شواهد على عظمة شعب وبسالة جيش وحكمة قائد وانتصار وطن. جيشنا العظيم يصنع لنا في كل يوم عيداً للفرح وللبهجة وللسرور بحروف من نور الخلود وينسج قصيدة لكل زمان ومكان. يأتي العيد المبارك والرياضيون في مؤسساتهم وصالاتهم وملاعبهم ومواقع منافساتهم داخل الوطن وخارجه يستعدون ويتدربون يؤدون الواجب بروح عالية من المسؤولية الوطنية ويرفعون الراية نشيداً وطنياً وعلماً خفاقاً وتتويجاً جاء بعد إنجاز وانتصاراً منتظراً قادماً ويؤكدون أنهم على العهد والوعد الجند الأوفياء للوطن وسيد الوطن. وأنهم بكل عزيمة سائرون إلى جانب قواتنا المسلحة لتحقيق العيد الأكبر عيد النصر الغالي عيد سورية المستقبل وشمسها المضيئة القادمة والمستمرة على الدوام. في عيد الأضحى المبارك تحية لجيشنا الباسل والرحمة والخلود لشهدائنا الأبرار والشفاء العاجل للجرحى وتحية لشعبنا الصامد والنصر لوطننا الغالي والوفاء والولاء والمحبة والانتماء لسيد الوطن الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية قائدنا إلى النصر الكبير.

اللواء موفق جمعة رئيس الاتحاد الرياضي العام