< إقرأ العدد الأخير
إقرأ العدد الأخير
منتخبنا الأول بدأ المشوار بفوز مبين على الفلبين

التصفيات الآسيوية (المزدوجة) لكرة القدم
منتخبنا الأول بدأ المشوار بفوز مبين على الفلبين

التاريخ: 09/07/2019 | الاتحاد


قص منتخبنا الأول لكرة القدم شريط مباريات مشواره في تصفيات آسيا المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الآسيوية والتصفيات النهائية لكأس العالم 2022 بفوز مبين على مستضيفه منتخب الفلبين وصلت النتيجة فيه إلى خمسة أهداف فيما اهتزت شباكنا مرتين وبذلك حقق منتخبنا الأهم ونال ثلاث نقاط لابد من البناء عليها في القادمات من مباريات التصفيات حيث المشوار طويل وشاق.

كيف فاز منتخبنا وكيف كان في الميدان إليكم التفاصيل..

عودة قوية

مع صافرة انطلاق اللقاء تبادل الفريقان الهجمات دون حذر وبلا جس نبض لأن عنوان لا بديل عن الفوز هو الأساس ولأن ذلك يعني أن المباراة لا تقبل القسمة على اثنين لأن في ذلك مجازفة غير محمودة العواقب مستقبلاً من أجل ذلك كان الفريق الفلبيني سباقاً بهز شباك منتخبنا بالدقيقة 8 من ضربة ثابتة إلى داخل جزاء فريقنا قابلتها رأس وحضرتها لرأس (خافير باتنو) أرسلها قوية إلى شباك مرمانا كانت رد فعل منتخبنا سريعة إذ عاد إلى اللقاء مركزاً فأرسل السوما دبل كيك انحرفت به الكرة عن المرمى وهجمة لأصحاب الأرض وعرضية أمسكها (العالمة) واستمر سعي منتخبنا لإعادة الأمور إلى بدايتها كمرحلة أولى وكان له ذلك من هجمة ملعوبة بين المواس والجويد أرسلها الأخير على رأس السوما المتحفز فحولها إلى الزاوية المستحيلة بعيدة عن حارس الفلبين لتهز شباكه تعادلاً بالدقيقة 17 ونشط أصحاب الأرض أكثر واستمر منتخبنا في تركيزه الشديد فأمسك العالمة كرة الهجمة المنظمة الخطرة ورد خالد مبيض بتسديدة قوية جاورت القائم الأيسر وعرضية للجنيات أمسكها الحارس الفلبيني.

وفي الدقيقة 32 وبمجهود فردي خلاق تجاوز المبيض المدافعين المنافسين وانفرد بمرماهم وسدد قوية في الزاوية البعيدة عن متناول الحارس هدف التقدم لمنتخبنا.

وزادت حركة الفريق الفلبيني ومحاولاته لاختراق دفاعنا بتمريرات منظمة من وسط الملعب إلى الأمام وحول الميداني كرة خطرة إلى ركنية وعرضية ثانية أصلحها الصالح، وارتد منتخبنا ومن السوما للكابتن الخطيب لعبها (لوب) فوق عارضة المنافس ومعها انتهى الشوط الأول.

استمرار الصحوة

مع بداية الشوط الثاني دخل منتخبنا قوياً ونال ضربة جزاء د 49 نفذها فراس الخطيب هدفاً ثالثاً ومريحاً للأعصاب واكتساباً للثقة أكثر.

وبدا منتخبنا بشكل أفضل في امتصاص فورة الفلبينيين والارتداد السريع لطرق مرماهم وفي الدقيقة 55 ومن عرضية رائعة للمواس (الأفضل) قابلها السوما (الصاحي) هدفاً رابعاً.

رد عليها المنافس بتسديدة قوية جانب قائم مرمانا واستمر الأخذ والرد بين الفريقين بأهداف مختلفة  فريقنا للتعزيز وفريقهم لتقليص الفارق.

فأهدر السوما فرصة وتسديدة لهم فوق العارضة وعرضيتان مرتا بسلام ومرتدة للسوما وتسديدة ردها الحارس وحرة مباشرة حولها العالمة لركنية أنقذها العالمة ثانية.

في الدقيقة 84 قلص ساتو الفارق حين غمز كرة عرضية إلى مرمانا لكن المواس وبعد دقيقة 85 سجل بحرفنة الهدف الخامس لمنتخبنا وبه كان الفوز المبين على منتخب الفلبين.

أخبار ذات صلة