< إقرأ العدد الأخير
إقرأ العدد الأخير
منتخبنا تفوق على الصين وتصدر مجموعته بالعلامة الكاملة
منتخبنا تفوق على الصين وتصدر مجموعته بالعلامة الكاملة
photo_2019-11-16_18-19-27.jpg
photo_2019-11-16_18-19-41.jpg
photo_2019-11-16_18-19-53.jpg

في رابعة التصفيات الآسيوية المشتركة بكرة القدم
منتخبنا تفوق على الصين وتصدر مجموعته بالعلامة الكاملة

التاريخ: 11/16/2019 | علي شحادة

في رابع مباريات منتخبنا أي في نهاية رحلة الذهاب من تصفيات آسيا المزدوجة المؤهلة لنهائيات آسيا استطاع منتخبنا الأول الفوز على منتخب الصين وتصدر مجموعته بالنقاط الكاملة ووسع الفارق بينه وبين الفريق الصيني أقرب منافسيه على الصدارة إلى 5 نقاط وبذلك تكون آمال منتخبنا بالتأهل على رأس المجموعة كبيرة جداً ومستحقة حيث نتائجه أكدت ذلك والقضية قضية وقت ومع التفاصيل..

الشوط الأول

بدون جس نبض أو حذر انطلقت المباراة من قبل الفريقين بهجمة لفريقنا منظمة وتسديدة جانب القائم ورد صيني خطر أبعد خطورته حارسنا العالمة بجرأة وإعلان عن خطأ لصالحه، وتمريرة لورد السلامة أمسكها حارس الصين وهجمة منظمة للصين وكرة قابلها (وولي) فوق عارضة مرمى العالمة ويظهر المنتخب الصيني عن نواياه محاولاً الضغط على دفاعاتنا واتضح ميل منتخبنا للدفاع أكثر مع ارتداد هجومي يتصدى له الدفاع الصيني لكنه فشل في الدقيقة 18 من توغل المواس وعرضية متقنة قابلها أسامة أومري برأسه هدفاً رائعاً لمنتخبنا.

وتابع منتخبنا أفضليته وصحوته وسيطرته وتسديدة لمؤيد العجان فوق العارضة وخرج المنتخب الصيني من صدمة هدفنا وبدأ يمتد على دفاعاتنا عبر ركنية وهجمة قطعها الميداني وثالثة مركزة وصلت إلى لاعبهم الخطر (وولي) الذي قابلها بيسراه هدف التعادل بالدقيقة 30.

وتوازن الأداء بين الفريقين وغلب الحذر على الأداء وكثرت أخطاء التمرير وقطع هذا الأداء ضربة حرة مباشرة لمنتخبنا على بعد 25 متراً نفذها السوما وارتدت من الحائط البشري وانتهى الشوط تعادلاً 1/1.

شوط الفوز

بدأ الشوط الثاني بهجمتين وواحدة لنا وانتهت بتسديدة العجان جانب القائم والثانية للصين وتسديدة الخطر (وولي) فوق عارضة مرمانا ومضت دقائق بلا عنوان تلاها ركنية للصين قطعت وهجوم لفريقنا وتسديدة للمرمور فوق العارضة وهدوء تلته مباشرة لفريقنا أطلقها السوما قوية ردها الحارس وثانية له سددها قوية أمسكها الحارس وثالثة لورد السلامة جانب القائم وأصيب وخرج ودخول لشادي الحموي بديلاً عنه في الدقيقة 71 دخل عمر خريبين إلى الميدان بديلاً للأومري وركنية للصين مرت خطيرة.

في الدقيقة 75 عرضية من الخريبين قابلها قلب دفاع الفريق الصيني هدفاً في مرماه ليتقدم منتخبنا 2/1.

هجوم صيني خطر على موجات ثلاث والدفاع ينقذ المواقف ورابعة فوق العارضة وحاول الصينيون التعديل لكن لمنتخبنا بخط دفاعه كانت له الكلمة العليا، والفوز 2/1 والنقاط الثلاث وصدارة المجموعة بارتياح. 

أخبار ذات صلة