< إقرأ العدد الأخير
إقرأ العدد الأخير
أضواء على نتائج منتخب رجال كرة المضرب في كأس ديفيز

تأهل إلى المستوى الثاني
أضواء على نتائج منتخب رجال كرة المضرب في كأس ديفيز

التاريخ: 07/20/2019 | صبحي أبو كم

حقق منتخب كرة المضرب للرجال انجازاً طيباً في بطولة كأس ديفيز الاخيرة بانتقاله من المرتبة الثالثة إلى المرتبة الثانية خاصة أن مبارياته في المجموعة شهدت تحديا كبيرا بين الفرق المتنافسة في المجموعة على المركز الأول لأنه ينقلها إلى الدرجة الثانية مباشرة وهذا ما حققه منتخبنا المؤلف من كريم العلاف ويعقوب مخزومة ومجدي سليم وكانت بإشراف المدرب ليث سليم واستضافتها سنغافورة أواخر الشهر الفائت- الاتحاد- التقت المدرب ليث سليم وسألته عن انطباعاته عن البطولة وتأهل منتخبنا إلى المستوى الثاني.

تفوق على قطر

شهدت المجموعة التي لعب بها فريقنا والتي ضمت منتخبات قطر وإيران وماليزيا منافسات عالية المستوى لتحقيق الفوز الذي جاء بجدارة لمنتخبنا الشاب, وفي مقدمتها كان المنتخب القطري, الذي يضم في صفوفه لاعبين محترفين ومجنسين وفيهم لاعبين مصنفين على المستوى الدولي والبطولة دولية وينظمها الاتحاد الدولي لكرة المضرب ويرافقه مدرب أجنبي وكادر طبي وإداري كبير ووصل عاصمة سنغافورة قبل اسبوعين من موعد البطولة لاقامة معسكر تدريبي لرفع مستواه وشهدت المباراة ندية وتمديدا في الأشواط بعد التعادل بنهاية كل شوط لتقارب المستوى, وانتهت المباراة بنتيجة 3/0 لمصلحة منتخبنا.

تجاوز ايران

وتابع سليم: الفريق الايراني من الفرق القوية بالمجموعة وبقي لسنوات في المستوى الثاني لكأس ديفيز وهبط هذا العام إلى المستوى الثالث, وقدم هو الآخر مستوى فنياً عاليا وخسر بفارق نقاط قليلة في الاشواط مع منتخبنا, وفي صفوفه لاعبون محترفون وكوادر فنية مؤهلة, ولاعبون مخضرمون ألفو اجواء المباريات بهذا المستوى وانتهت غالبية الاشواط في لقائنا معهم في الوقت الأصلي بالتعادل والتمديد الذي جاء لصالح منتخبنا, وحقق فوزاً ثانياً كبيراً بنتيجة 3/0 مما أعطى دفعا كبيرا في الاستمرار بتقديم مستوى جيد ليحافظ على الصدارة.

بلا تحضير

واضاف: كان اللقاء الاخير مع منتخب ماليزيا وبنفس الاداء الممتع لفريقنا تجاوزه بنتيجة 2/1 والتنافس معه على أشده لأن المباراة معه كانت الفاصلة وهي التي تحدد من يفوز ببطولة المجموعة وينتقل الفريق إلى المستوى الثاني وكان لمنتخبنا ما أراد, علما إنه لم يحضر لا داخليا ولا في معسكرات خارجية ولو أتيحت له فرص أفضل من ذلك لكانت النتائج أفضل وارفع مستوى, وحرم منتخبنا جهود اللاعب حازم نو الذي لم تستكمل أوراق خروجه للسفر من المانيا إلى سنغافورة واللاعب الوحيد في صفوف منتخبنا الذي شارك في البطولة والمصنف دوليا هو كريم العلاف وترتيبه 920 على مستوى العالم.

يذكر أن المجموعة الثانية ضمت: فيتنام التي تصدرت المجموعة وانتقلت على المستوى الثاني لكأس ديفيز مع المنتخب السوري وتألفت المجموعة إضافة له كلاً من الكويت سنغافورة سيريلانكا. 

أخبار ذات صلة