بعد ظهور مخيب وأداء باهت..!؟ منتخبنا الأول لكرة القدم يخسر بفارق هدفين أمام البحرين

ربيع حمامة 2021, آذار 27 132


ظهر منتخبنا الوطني للرجال بشكل مخيب أمام البحرين في مباراة دولية ودية وقدم على استاد البحرين الدولي في العاصمة البحرينية المنامة أداء مخيب قبل أن يخسر بنتيجة 1/3 ولولا تألق حارس مرمانا طه موسى في التصدي للعديد من الانفرادات التي كانت نسخة ( فوتوكوبي) عن بعضها لكانت النتيجة كارثية ..!؟

تغيب البعض قد لايعفي مما حدث لأن المنتخب ( أي منتخب في العالم) بمن حضر .. ومازاد الطين بلة تبديلات المدرب معلول التي زادت من فرص وضغط واستحواذ الخصم وبالتالي خطورته المتكررة من نفس الزواية والطرقات والمفارق..!

على العموم فإن المنتخب تنتظره مباراة قادمة ودية أيضاً موعدها يوم الثلاثاء 30 آذار الحالي مع إيران المدعم والمدجج بجميع عناصره في طهران .. الأمر الذي يضعنا في دائرة من القلق والخوف على مصير مجهول .

تأخر وتردد

بدأ الشوط الأول دون جس نبض حيث انطلق الفريقان للمواقع الأمامية مبكراً لكن دون خطورة تذكر في الدقائق الـ10 الأولى بسبب الصحوة الدفاعية إن كان من منتخبنا أو الخصم .

منتخبنا نقل كرات هادئة عبر ميداني وارناؤوط ويوسف وعجان في الخلف لكن سرعان ما كانت تقطع من الدفاع البحريني عندما تصبح مناولة طويلة دون المرور بخط الوسط حيث لم يكن هناك تواجد لحميشة واياز ومرمور ( استمر ذلك لنهاية الشوط !) .. وهو أمر ذاته كان يحدث مع الفريق البحريني في الربع ساعة الأولى .

وشهدت الدقيقة 16 أول فرص المباراة وكانت لمصلحة البحرين عندما خرج طه موسى لكرة نفذت ثابتة من بعيد أخطأ حارس مرمانا بتقديرها فمرت منه وعادت للمهاجم لكن الدفاع سارع لإيقاف خطورتها ، ويعود طه ويلتقطها .

رد عليها مواس بكرة من جهة اليسار لعبها عرضية كانت أقرب لحارس المرمى .

وشهدت الدقيقة 20 اهتزاز شباك منتخبنا .. عندما خسر المدافع ارناؤوط كرة سهلة تباطأ بتمريرها فخطفها المهاجم البحريني وانفرد وتعرقل من المدافع نفسه ليسددها اسماعيل عبد اللطيف بثقة ركلة جزاء قوية عن يسار طه .

انفرد بعدها اسماعيل ووقع مطالباً بجزاء ثانية ..  وأقلق عيسى موسى فريقنا ليرسل كرة عرضية خطرة قطعها الدفاع ، ودخل وليد الحيان بتبديل مبكر اضطراري للخصم د26 .

سبق ذلك أول فرصة لمنتخبنا عندما سدد محمد عثمان من بعيد كرة بجوار القائم ، أيضاً لاحت لفريقنا فرصة بكرة عرضية من بعيد للمواس ضمن منطقة الجزاء الذي لم يحسن التعامل معها فخرجت بقدمه لركلة مرمى أعلن بعدها بدقيقة حكم المباراة عن ركلة جزاء لمنتخبنا إثر عرقلة لإياز ضمن المنطقة فسددها محمد عثمان بثقة غالط بها حارس المرمى السيد محمد جعفر وهدف التعديل في د 31.

هدأ اللعب بعدها حتى د 38 التي شهدت تحول كبير .. فتقدم الخصم مجدداً من اللاعب اسماعيل الذي سدد كرة في شباك مرمانا بعدما تحولت إليه من جهة اليمين وهو منفرد تماماً بطه .. وكاد أن يعزز بالثالث بكرة مرت بجانب القائم سبقتها رأسية من المواس مرت بجانب القائم.

واصل المنتخب البحريني ضغطه بعد هدف التقدم عبر الأطراف والعمق مع اعتماد منتخبنا على الكرات المرتدة التي كادت أن تأتي بالتعديل من كرة المواس التي لعبها عرضية لبركات المراقب ورغم ذلك سددها الأخير بيمناه فوق العارضة د44 أوقفت بعدها صافرة الحكم تسلل المواس ومعها كانت نهاية الشوط .

شوط كارثي

الحصة الثانية دخل فيها الجانب البحريني مبكراً لمنطقتنا رد فيها طه كرة قوية مسددة على بعد أمتار منه وتكتل دفاع منتخبنا لإبعاد كرة أخرى .. جاء الرد في الدقيقة 51 بكرة عرضية للمواس وهو بمواجهة المرمى لكنه تسرع بتسديدها عالية فوق المرمى وحاول بكرة أخرى حولها عرضية قوية أبعدها الدفاع البحريني لركنية ، ارتد بعدها الأحمر بـ4 لاعبين انتهت بعرضية انقض عليها طه قبل أن تصل لرأس الحربة المنفرد.

وفي د 60 حاول حميشة بتسديدة بعيدة وعالية عن المرمى  قبل أن يغادر الملعب مع بركات في الوقت ذاته واشترك محمد عنز ومحمد ريحانية.

 انفرد محمد جاسم مرهون في د 65 وسدد بجسد طه موسى لكنه عاد وانفرد مرة أخرى من جهة اليمين لكنه سجل الهدف الثالث لفريقه67.

كاد أن يعزز اللاعب نفسه بالرابع بتسديدة أرضية قوية ردها طه موسى د70  سبقها عرضية للمرهون المرتاح قطعها الارناؤوط قبل أن تصل للمهاجم المنفرد ..

وحصل البديل محمد ريحانية على خطأ بالقرب من منطقة الجزاء البحرينية بعد محاورة فردية سددها اللاعب نفسه بعيدة جداً عن المرمى .

3 لاعبين اشتركوا دفعة واحدة من الجانب البحريني في د 73 وبعد انفرادة بحرينية ضائعة .. اشترك مارديك مرديكيان مكان محمد عثمان .

وبعد انفرادة أخرى ضائعة للبحرين عبر هاشم السيد عيسى !.. اشترك ورد السلامة مكان المواس من منتخبنا وحاول البديل بتسديدة علت العارضة مع اقتراب النهاية وسدد ريحانية خفيفة بين يدي حارس المرمى كثرت خلال ذلك الكرات الخاطئة والمملة من الطرفين ولم يستطع منتخبنا تغيير تردد الشوط الأول ولا خيبة الشوط الثاني وبقيت النتيجة على حالها مع إطلاق الحكم العماني صافرته بثلاثة أهداف للبحرين مقابل هدف لمنتخبنا .

 

التشكيل

في حراسة المرمى طه موسى  أمامه في خط الدفاع يوسف محمد ، فارس ارناؤوط، عمرو ميداني، مؤيد العجان وفي الوسط كامل حميشة واياز عثمان ومحمود مواس ومحمد المرمور ومحمد عثمان ، وعبد الرحمن بركات في خط الهجوم .

وعلى الدكة تواجد ابراهيم عالمة وعبد الرزاق محمد وثائر كروما وعمرو جنيات وأحمد أشقر ومحمد عنز بالإضافة لمؤمن ناجي وورد السلامة ومحمد الحلاق ومحمد ريحانية ومارديك مرديكيان ومحمود البحر .

لقطات

-        لم يكن هناك اجتماع تنسيقي قبل المباراة بسبب الإجراءات الصحية وتم الإكتفاء بتعميم شفهي عن لباس الفريقين والتبديلات التي حددت بـ6 خلال 3 فترات بالمباراة حسب النظام المتبع .

-        بحسب تعميم إدارة المنتخب فإن عمر السومة يعاني من إصابة بحاجة للراحة لمدة 10 أيام لذلك تابع مباراة المنتخب مع البحرين في الملعب وطار بعدها للسعودية لمتابعة العلاج...

-        لم يلتحق بالبعثة 3 لاعبين هم أحمد الصالح وعلاء الدين الدالي وعبدالله الشامي بسبب الإجراءات الصحية ومسألة الحجر المتبعة في الكويت وعدم موافقة الأخير على مغادرة اللاعبين .

-        لعب يوسف محمد أساسياً بالمباراة بالرغم من عدم التحاقه في البداية بسبب التأكد من إصابته بالفيروس .. لكن في المرة الثانية كانت نتيجة المسحة سلبية فانطلق لمواكبة التشكيل .

-        سبق ذلك التحاق اللاعب ورد السلامة يوم الثلاثاء واكتفى بالاستشفاء والراحة واشترك بالشوط الثاني من المباراة .

-        أقام منتخبنا تمارينه منذ وصوله على أرضية ملاعب الاتحاد الخارجية استعداداً للمباراة.

للذكرى

لعب الفريقان 19 مباراة فاز منتخبنا بـ10 وفاز البحرين بـ4 مباريات بما فيها مباراة الخميس وتعادلا بـ5 مباريات سجل منتخبنا خلالها 25 هدفاً مقابل 21 للبحرين .