الأسبوع التاسع للدوري الممتاز... أم المباريات بين الوحدة والكرامة بدرجة الغليان والباقيات في القمة والسفح ساخنات

علي شحادة 2020, كانون الأول 26 196


أم المباريات في العاصمة بين الوحدة والكرامة ونتيجتها ذات أثر وتأثير على المسار وطبيعة المصير للباقيات القادمات وعلى جدول الترتيب وقد تقلب الموازين.

وبقية المباريات تكتسب أهمية قصوى فقد تدفع بفرق للأمام وقد تكون النتائج سبباً في المراوحة بالمكان لكنها كلها ساخنة بلا شك أما مباراة القمة في درجة الغليان وهي جماهيرية بامتياز فماذا عن مباريات الأسبوع التاسع من عمر الدوري الممتاز.

قمة المرحلة

الوحدة يستقبل الكرامة في ملعب الفيحاء في قمة مباريات المرحلة وللمباراة خصوصية عند الطرفين.

الكرامة (المتصدر) يريدها فوزاً استمراراً لمسيرته الناجحة وللبقاء في الصدارة وللخلاص من فريق كبير منافس على الصدارة أولاً واللقب فيما بعد وتعزيزاً لرصيده الرقمي في هذا الاتجاه وإرضاء لجمهوره وتلك أهدافه المعلنة فهل يقبل الكرامة أن يحقق الوحدة ما يريد على حسابه؟؟

وهل يقبل الوحدة أن يعبر الكرامة على حسابه كما فعل مع فرق كثيرة؟

فوز الوحدة يعني تصحيح الأوضاع وإعادة التنافس إلى مسار جديد وأبعاد جديدة وفائدة كبيرة له أيضاً في استعادة البريق من جديد.

وفوز الكرامة يعني السير المريح في القادمات من المباريات بمعنويات عالية وبزخم جديد يزيده قوة فوق قوته أما التعادل فهو خسارة للفريقين في رحلة كل منهما لتحقيق ما يريد وهذا ما تريده الفرق المطاردة للكرامة بشكل رئيسي وللوحدة بالدرجة الثانية.

إمكانية فوز أحدهما على الآخر متوفرة للطرفين لأن كل فريق لديه من أوراق الحسم الكثير وكلاهما يقدمان كرة أنيقة وجميلة وممتعة.

والسؤال من يفوز؟؟ سيفوز الفريق الأكثر صبراً وانضباطاً وهدوءاً والأكثر تركيزاً ومن يستغل فرصه المتوفرة لهز الشباك لأن حظوظ كل منهما ونسبة الفوز متساوية إلى حد كبير وبشكل واضح قياساً بالسوية الفنية وبقوة المراكز وتبقى العوامل الأخرى هي المساعدة لذلك.

فهل يوقف الوحدة زحف الكرامة؟؟ وهل يفلت الكرامة من كمين الوحدة؟؟ كلنا بالانتظار.

تشرين × الاتحاد

عوامل كثيرة تجعل من مباراة اللاذقية بين تشرين والاتحاد تسير باتجاه صاحب الأرض (حامل اللقب) الذي يقدم عروضاً طيبة في حله وترحاله ويحصد النقاط دفاعاً عن لقبه في محاولته للحصول على الصدارة واستردادها وهذا لن يكون إذا لم يفز على الاتحاد.

والاتحاد يصل اللاذقية وهو ليس في أفضل حالاته هذا الموسم بل إن هناك مشكلات جسيمة في أدائه ونتائجه رغم أنه استعاد شيئاً من البريق والتوازن في آخر مباراتين لعبهما وأصبح في حالة مقبولة.

تشرين في حالة جيدة والاتحاد في حالة مقبولة فهل يستمران هكذا في لقائهما ويفوز تشرين؟؟ أم تنقلب الموازين ويفعلها الاتحاد رغم الترشيحات الكثيرة لصالح حامل اللقب.

فوز تشرين أكثر منطقية وغير ذلك مفاجأة كبرى.

الحرية × الجيش

يستضيف فريق الحرية فريق الجيش في مباراة لا يريد فيها أنصاف الحلول ويريد نقاطها كاملة له حتى يتقدم ويرتاح قليلاً.

ويصل فريق الجيش إلى حلب ليلاقي الحرية في مباراة يريدها هو الآخر فوزاً استكمالاً لما بدأه واستمراراً في مطاردة ما يسبقه على الجدول وأملاً في صدارة إذا حدثت للمنافسين مفاجآت.

فالفوز مطلب الاثنين فمن يقدر عليه؟؟

الأفضلية للجيش بكل الحسابات وعلى الورق أيضاً لكن للميدان كلام مختلف فلمن تكون الغلبة لكلام الورق أم للغة الميدان؟

الجيش أكثر صبراً وتوازناً وثقلاً والحرية متحمس ومندفع وسيقاتل للخروج من أزمته في السفح وقد يصل إلى التعادل الذي لا يرضي الضيف لكنه مناسب للمضيف.

الفتوة × حطين

الفتوة يستقبل حطين في العاصمة وعلى كتفيه هموم كثيرة وجمهوره الذي يعشقه لم يعد يتحمل هزات جديدة لأن أي هزة أخرى تعني تأخروا عن الركب ودخوله في دوامة غير مستحبة لذلك نريد الفوز وحطين يأتي وآماله عريضة في تعزيز رصيده والبقاء بين الأقوياء منافساً على مراكز متقدمة وأهمها الاقتراب من القمة وهو يريد الفوز.

الأهداف مختلفة لكن رغبة الفوز مشتركة فكيف يسعى إليها كل منهما.

في حساب الصفوف المكتملة تميل الكفة لحطين وفي حساب العزيمة يتساويان فهل تكفي العزيمة والحماسة لمواجهة النجومية والانسجام.

رغم أرجحية حطين وتوقع فوزه إلا أن الفتوة قد يغير من عادته ويفعل شيئاً أقله التعادل.

الوثبة × حرجلة

الوثبة يلاقي الحرجلة في حمص بعد غياب عن الفوز واهتزاز في نتائجه فهل ذلك فرصة له لاستعادة السكة الصحيحة؟؟

والحرجلة يحل ضيفاً في نيته العودة بأقل الأضرار والتعادل شيء جميل له.

لا أفضلية فنية لأحدهما على الآخر والأفضلية قد تكون لصاحب الأرض إذ قد تلعب مع أصحابها وغير ذلك فالفرص متاحة أمام الاثنين للفوز وربما التعادل يكون حلاً لكليهما.

الشرطة × جبلة

المباراة بين الشرطة وضيفه جبلة وكلاهما جريحان فمن يداوي جراحه على حساب الآخر ويفوز؟؟ أم يكون التعادل سيد الأحكام.

جبلة المتطور يقدم عروضاً طيبة ونتائجه ملفتة إلى حد ما والشرطة بدأ متطوراً ثم بدأ يهتز رويداً رويداً فهل يستعيد توازنه.

النقاط مضاعفة والفوز بها ضروري للفريقين فمن هو صاحب الحظ ومن يكون أكثر صبراً للحصول عليه والفرص متساوية والطرق مفيدة لذلك.