اتحاد المصارعة يوقع مسودة مذكرة تعاون رياضي مع نظيره الإيراني

أنور البكر 2021, آذار 27 85


وقع الاتحاد العربي السوري للمصارعة مع نظيره الإيراني مسودة مذكرة تفاهم وتعاون وصداقة تتضمن تبادل الخبرات والمعسكرات التدريبية والتعاون في المجالات الفنية والإدارية والتقنية والإعلامية والتشاور في مجال العلاقات الدولية الخارجية على المستويين الآسيوي والدولي وبما يخدم مصلحة اللعبة في البلدين الصديقين.

وتم مناقشة مسودة المذكرة خلال اجتماع الاتحاد السوري للمصارعة مع وفد الاتحاد الإيراني الذي قام بزيارة إلى سورية استمرت أربعة أيام، ووقع على المذكرة من الجانب السوري رئيس اتحاد المصارعة محمد نور العلي وأمين السر العام محمد الفاعوري ومن الجانب الايراني الدكتور عباس جديدي عضو اتحاد المصارعة الايراني والسيد فرزات حيدري الكثير منسق العلاقات الدولية في الاتحاد الايراني، وتم الاتفاق بين الجانبين على عرض المذكرة على المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام في سورية ووزارة الرياضة في ايران لاعتمادها اصولاً.

في ضيافة معلا

استقبل الاستاذ فراس معلا رئيس الاتحاد الرياضي العام وفد الاتحاد الايراني للمصارعة بحضور مستشار السفير الايراني في دمشق والأستاذ محمد الحايك رئيس مكتب العاب القوة المركزي ومحمد خضر عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام ومحمد نور العلي رئيس اتحاد المصارعة ومحمد الفاعوري امين السر العام للاتحاد.

وتم خلال اللقاء مناقشة بعض بنود مذكرة التعاون بين اتحادي المصارعة في البلدين وبحث السبل الكفيلة بتوسيع دائرة التعاون الرياضي بشكل عام بين الجانبين.

ونوه معلا بالدور المشرف للجمهورية الاسلامية في دعم محور المقاومة في مواجهة الغطرسة الغربية وقوى التكفير والإرهاب مؤكدا دعم المكتب التنفيذي لكل أوجه التعاون الرياضي بين البلدين.

وشكر الوفد الضيف القيادة الرياضية واتحاد المصارعة على حفاوة الاستقبال طوال فترة إقامته في دمشق مؤكدا استعداد الاتحاد الايراني للمصارعة تقديم الخبرات لنظيره السوري والعمل على إقامة معسكرات تدريبية مشتركة والتنسيق التام بين الاتحادين على المستويين القاري والدولي وبما يخدم اللعبة في سورية وإيران.

وقال جديدي إن العلاقة الأخوية والطيبة التي تجمع البلدين سورية وإيران هي علاقات تاريخية وتصب دائمة في مصلحة الجانبين، ومذكرة التعاون التي تم توقيعها تأتي في هذا الاطار من العلاقات الطيبة، وهدف الاتفاقية ليس هدفاً مرحلياً بل لخدمة المصارعة لسنوات قادمة.

وأوضح رئيس اتحاد المصارعة محمد نور العلي ان اتحاد المصارعة وضع مجموعة من البنود التي يرى أنها تخدم تطور ومسيرة اللعبة لسنوات قادمة في مسودة مذكرة التفاهم المشترك وهي بحاجة للتوقيع النهائي بعد دراستها من القيادة الرياضية في البلدين لتصبح سارية المفعول ويتم البدء بتنفيذ بنودها.

وقال العلي أن رياضة المصارعة في ايران من الالعاب المتقدمة على مستوى العالم وبالتالي ستكون هذه الاتفاقية مفيدة جداً لمصارعتنا لناحية نهل الخبرات وتبادل المعسكرات واللقاءات الودية والتنسيق الدولي المشترك.

الاستاذ محمد الحايك اشار الى اهمية الخطوة التي قام بها اتحادا المصارعة في البلدين والمتضمنة وضع مسودة تعاون بينهما لتبادل الخبرات والمعسكرات وكافة المجالات وقال ان الانعكاسات الايجابية للاتفاقية على لعبة المصارعة ستكون كبيرة ومهمة، وهي مشجعة لعقد مزيد من الاتفاقيات بين اتحادات العاب اخرى لا سيما المتطورة منها، وهذا ما سنحاول العمل عليها خلال الفترة القادمة لتعميم الفائدة على الالعاب.

متابعات من الزيارة

- قام الوفد الايراني بزيارة الى مكتب العاب القوة المركزي والتقى الاستاذ محمد الحايك رئيس المكتب ودار الحديث حول السبل الكفيلة بتفعيل التعاون الرياضي بين البلدين وتوسيعه ليشمل العاب اخرى.

- زار الوفد الايراني إدارة الاعداد البدني والرياضة في الجيش والقوات المسلحة وعقد اجتماع عمل بحضور اللواء حاتم ابو صالح مدير الادارة والسيدين محمد الحايك وعبد الناصر كركو الجاسم عضوي المكتب التنفيذي ورئيس وأعضاء اتحاد المصارعة ودار الحديث خلال الاجتماع حول امكانية التعاون الرياضي المشترك وأهمية الرياضة العسكرية كرافد اساسي للمنتخبات الوطنية, واستقطاب المواهب الواعدة ورعايتها.

- اطلع الوفد الايراني على صالة المصارعة في مدينة تشرين الرياضية وتابع أكثر من حصة تدريبية لمنتخبنا.