اجتماع مثمر للقيادة الرياضية مع اتحاد المصارعة ولقاء مشترك لعدد من منتخبات المحافظات

أنور البكر 2020, كانون الأول 26 240


أكد الأستاذ فراس معلا رئيس الاتحاد الرياضي العام الاهتمام الكبير من قبل المكتب التنفيذي برياضة المصارعة التي تعد احد ألعابنا الاستراتيجية الرئيسية منوها بتاريخ وانجازات المصارعة السورية خلال عقود من السنوات.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد قبل ايام والمخصص لرياضة المصارعة بحضور السادة محمد الحايك رئيس مكتب العاب القوة المركزي ومحمد نور العلي رئيس اتحاد المصارعة ومحمد الفاعوري الأمين العام للاتحاد والمدرب الاجنبي الكسندر دبروفسكي الذي قدم شرحا كاملا لرؤية العمل الفني المستقبلية لتحضير المنتخبات.

وقدم رئيس اتحاد المصارعة خطة عمل الاتحاد للعام المقبل وبشكل خاص خطة إعداد المنتخبات والاستحقاقات المتوقعة وجوانب الدعم المطلوب تقديمها لانتشار اللعبة وتفعيل العمل في المحافظات والمركز والتسهيلات اللازمة لتطوير العمل الإداري في اتحاد اللعبة.

واستعرض الامين العام للاتحاد محمد الفاعوري بعض جوانب العمل الإداري ومتطلبات التطوير وأشار إلى بعض الافكار التي يمكن أن تكون مفيدة وناجحة في هذا الاطار.

معلا اشار إلى استعداد المكتب التنفيذي لتقديم كل جوانب الدعم للعبة واثنى على عمل اتحاد المصارعة خلال الاشهر الماضية التي شهدت عدة مبادرات طيبة في الشقين الفني والإداري من معسكرات متميزة للمنتخبات الوطنية ودورات تأهيل الكوادر والاستفادة من كافة الخبرات.

الحايك نوه بالاهتمام الكبير الذي يوليه المكتب التنفيذي لألعاب القوة بشكل عام ومن ضمنها رياضة المصارعة التي نراهن على الاتحاد الحالي تحقيق انطلاقة جيدة للعبة بالاعتماد على كافة الخبرات والكوادر القادرة على العطاء ضمن اطار مؤسساتي ورعاية المنظمة الام.

بدوره شكر رئيس اتحاد المصارعة لرئيس الاتحاد الرياضي العام تفهمه الكبير لاحتياجات اللعبة ودعمه الكبير لها، والذي تكرس من خلال هذا الاجتماع المثمر، مؤكدا أن اتحاد المصارعة سيبذل كل جهد ممكن في سبيل إعادة نهوض هذه اللعبة وبما ينسجم مع توجيهات المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام.

لقاء ودي مشترك

بهدف تنشيط اللعبة وتوفير فرص احتكاك للاعبي المصارعة اقيم لقاء ودي مشترك في اللاذقية يجمع منتخبات حماه وإدلب واللاذقية ونادي الجيش لفئة الناشئين تضمن تدريبات مشتركة ومباريات ودية تميزت بالندية والمستوى الجيد.

رئيس الاتحاد السوري للمصارعة محمد نور العلي حرص على حضور اللقاء يرافقه نائب رئيس الاتحاد نادر السباعي وامين سر الاتحاد محمد الفاعوري، وحضر من أصحاب الضيافة نضال يعقوب رئيس مكتب العاب القوة باللاذقية وأعضاء اللجنة الفنية للمصارعة في االمحافظة وعدد من كوادر اللعبة والخبرات الكباتن خالد البلح وفاروق الساس ومحمد الحسون وشيخ المصارعين ابراهيم غزولين.

في ختام المباريات تم تقديم شهادات تقدير للاعبين وتوزيع شهادات التدريب لمدربي اللاذقية الذين شاركوا في الدورة المركزية التي جرت خلال شهر تشرين الأول الفائت بدمشق.

قدم رئيس الاتحاد هدية عينية لمنتخب اللاذقية هي عبارة عن 10 مايوهات مصارعة كما قدم مكافأة مالية للبطلة الواعدة شهد شعار التي أظهرت مستوى متميزاً في اللقاء.

توجه رئيس الاتحاد بكلمة للمشاركين شكرهم من خلالها على وجودهم في هذا اللقاء الذي يعكس الرغبة الحقيقية بتطوير مستواهم الفني وأثنى على الحماسة الكبيرة و(الهمة) التي لمسها من الجميع لتقديم افضل ما لديهم، وأكد (العلي) أن اتحاد المصارعة على مسافة واحدة من الجميع وهدفه دعم المواهب المتميزة اينما وجدت لتكون رافدا لمنتخباتنا الوطنية لكافة الفئات لان المنتخبات هي الغاية العليا وهي مقياس تطور اللعبة والمرآة التي تعكس نجاح العمل بشكل عام.

وختم رئيس اتحاد المصارعة كلمته بالتأكيد على حرصه حضور كافة فعاليات وأنشطة المصارعة وتلبية كافة متطلبات الكوادر واللاعبين لان الاتحاد موجود اصلا للقيام بذلك.