معسكر ومشاركة خارجية لمنتخب المصارعة وأنشطة محلية متعددة لاتحاد اللعبة

أنور البكر 2020, تشرين الثاني 28 298


يواصل اتحاد المصارعة تنفيذ خطة عمله الهادفة لإحياء اللعبة ومعافاتها وعلى عدة محاور داخلية وخارجية بات يلمسها الجميع، من خلال تعدد الأنشطة التي يقوم بها وتنوع المبادرات التي ينفذها..، جديد عمل الاتحاد إقامة تجارب اختبار للمنتخب وإعادة اللعبة لبعض الأندية وزيارة إلى محافظة حلب أحد أهم معاقل اللعبة في القطر والأهم معسكر خارجي للمنتخب ومشاركة ببطولة دولية في روسيا الاتحادية.

معسكر وبطولة

أوضح رئيس اتحاد المصارعة محمد نور العلي أن منتخب المصارعة بصدد إقامة معسكر تدريبي في مدينة كازان الروسية لحوالي ثلاثة أسابيع بمشاركة 18 لاعباً من الرجال والشباب وبعض المتميزين من منتخب الناشئين لتعميم الفائدة، وسيتخلل البطولة مشاركة في بطولة دولية تقام هناك بمشاركة منتخبات من جمهوريات روسيا الاتحادية، وهي بطولة خاصة بمنتخب الرجال فقط.

وأشار (العلي) أن إقامة هذا المعسكر والمشاركة في البطولة تأتي من ضمن اتفاقية التعاون الرياضي الموقعة بين اللجنة الأولمبية السورية واللجنة الأولمبية لجمهورية كازان الروسية، وبدعم كبير من الأستاذ فراس معلا الذي قدم كل المتطلبات والتسهيلات اللازمة وبمتابعة يومية من السيد محمد الحايك رئيس مكتب العاب القوة المركزي.

وحول الأسماء المشاركة في المعسكر الذي سيقام بالفترة من 5 حتى 25 الشهر القادم قال (العلي) لم يتم البت بها بشكل نهائي ولكن تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بتعاون كبير من وزارة الخارجية حيث تم إكمال أوراق السفر لـ (35) لاعباً بحيث نستطيع الاختيار بينهم قبل موعد السفر بناء على الجاهزية والاتفاق النهائي مع الجانب الروسي حول عدد البعثة والفئات التي يمكن أن تشارك.

تجارب وزيارة

على الصعيد المحلي أكد رئيس اتحاد المصارعة أن إقامة تجارب انتقاء لمنتخب المصارعة الحرة لفئة الشباب لأربعة أوزان فقط جاءت بناء على طلب الجهاز الفني لوجود لاعبين ممن ينطبق عليهم شرط العمر للمشاركة في استحقاقات العام المقبل، وتم إدارة هذه التجارب بشكل كامل من قبل لجنة الحكام العليا.

وأشار (العلي) إلى توجه الاتحاد نحو الزيارات الميدانية للمحافظات للاطلاع على واقع اللعبة عن كثب، حيث شملت الجولات السابقة محافظات حمص واللاذقية التي استضافت معسكرات تدريبية للمنتخب كانت ناجحة ومتميزة بشهادة الجميع، وهناك زيارة حالية لمحافظة حلب حيث توجه مدرب المنتخب البيلاروسي الكسندر دبروفسكي إلى حلب يوم الخميس في زيارة اطلاعية لمدة ثلاثة أيام ولحق به رئيس اتحاد المصارعة يوم الجمعة مع عدد من أعضاء الاتحاد بهدف الاجتماع مع كوادر اللعبة وتفقد واقع اللعبة وتحديد الاحتياجات المطلوبة لإعادة النهوض باللعبة في هذه المحافظة التي تعد من ابرز معاقلها، وسيكون هناك زيارات ميدانية مشابهة لبقية المحافظات في القريب العاجل.

تفعيل مصارعة الشرطة

في سياق متصل كشف أمين سر اتحاد المصارعة محمد الفاعوري عن إعادة تفعيل رياضة المصارعة في هيئة الشرطة بعد توقف عدة سنوات رغم أنها كانت من الألعاب الفاعلة والمتميزة في الهيئة..، الفاعوري أوضح أنه من خلال تواصل الاتحاد مع رئيس نادي الشرطة المقدم منيف طعمة أبدى تفهماً وتعاوناً كبيراً لإعادة تفعيل اللعبة التي بدأت نواتها الأولى من خلال أكثر من 60 لاعباً باشروا تدريباتهم في عدة مراكز هي الفيحاء والمركز الوطني بمدينة تشرين وصالة نادي الشرطة إضافة لمركز في نادي شرطة حمص وقريباً في نادي شرطة حماه وحلب، وتم تكليف عدد من كوادر النادي للإشراف على التدريبات هم أيمن البلح وماهر جمعة ومحمد العلي واحمد مهاوش.

انعكاسات ايجابية

وأشار (الفاعوري) أن التركيز سيكون في البداية على فئتي الشباب والناشئين ليكون إعادة بناء اللعبة في هيئة الشرطة وفق أسس صحيحة وقوية وسيكون فاتحة النشاطات لمصارعة الشرطة إقامة لقاء ودي مشترك بين عدد من المراكز في اليوم الأول من الشهر القادم، مؤكداً أن إعادة تفعيل مصارعة الشرطة سيكون له انعكاسات ايجابية كبيرة على اللعبة على مستوى القطر والمنتخبات الوطنية نظراً لما تمثله هيئة الشرطة من ثقل رياضي داعم لأي لعبة يتم اعتمادها ضمن العاب نادي الشرطة والشواهد كثيرة.