منتخب المبارزة يختتم معسكره التدريبي مع شقيقه العراقي بدمشق

الاتحاد 2021, شباط 06 141


بدعوة من اتحاد المبارزة أقام المنتخب العراقي للمبارزة معسكراً تدريبياً مشتركاً مع منتخبنا في ربوع دمشق وتحديداً في مدينة تشرين الرياضية بدمشق، استمر لمدة أسبوع وانتهى اليوم السبت حيث موعد المغادرة للفريق الشقيق الذي ضمت بعثته 20 لاعباً ولاعبة ولجميع الفئات العمرية إضافة للكادر الإداري والفني.

" الاتحاد " واكبت المعسكر وخطت تصريحات لرئيسي الاتحادين السوري والعراقي بالإضافة لمدرب منتخبنا الوطني.

فائدة ومشاركات

أكد رئيس الاتحاد أحمد جبر الرفاعي على الفائدة الكبيرة التي جناها المعسكر حيث شارك حوالي 15 لاعباً ولاعبة من أفراد منتخبنا (الفريق الأساسي والرديف ومركز دمشق) الذين تمت دعوتهم لهذا المعسكر وجرت المباريات على فترتين صباحية ومسائية وأضاف: لدينا مشاركات قادمة مهمة وهي البطولة الآسيوية لجميع الفئات العمرية التي ستقام في أوزبكستان، وأيضاً بطولة العالم للرجال والسيدات التي ستقام في مصر وصباح الخميس اتصلت هاتفياً بالاتحاد المصري الذي أكد أن البطولة مقررة حتى الآن.

وأكد (جبر) أن البطولتين أعلاه محكومتان بوباء كورونا ومسألة إقامتهما لا تزال رهن هذا الوباء.

تبادل خبرات

من جهته تحدث للـ"الاتحاد" زياد حسن جاسم رئيس الاتحاد العراقي للمبارزة ورئيس اتحاد خماسي الحديد قائلاً:

انطلاقاً من العلاقة الوثيقة بين البلدين الشقيقين قبلنا الدعوة وحضرنا رغم الصعوبات الكثيرة وفي مقدمتها جائحة كورونا، والهدف طبعاً تقديم منفعة للمنتخبين من خلال التدريب المشترك وتبادل الخبرات والمهارات، وحضرنا بمنتخب يضم في صفوفه 20 لاعباً من الجنسين وفئات عمرية متعددة، ومستوى المبارزة العراقية في المرتبة 5 على مستوى آسيا و16 على المستوى العالم، وعندنا 41 لاعباً مصنفاً عالمياً.

وأضاف: فريقنا تدرب يومياً مرتين، صباحاً ومساءً، واتفقنا على أن يقوم المنتخب السوري بتنفيذ معسكر في العراق خلال وقت قريب ونحن بصدد توقيع وثيقة تبادل الزيارات المفيدة للاعبين والمدربين.

وتابع رئيس اتحاد المبارزة العراقي: اتفقنا مع الاتحاد السوري على توجيه دعوة للمنتخب اللبناني للحضور إلى دمشق لتلعب الفرق مع بعضها في بطولة ودية تكون مقدمة لبطولات لاحقة.

وختم حديثه بتوجيه الشكر لاتحاد المبارزة واللجنة الأولمبية السورية على الدعوة ولحسن الاستضافة ولشعب سورية المضياف والصامد وللجيش السوري والقائد السيد الرئيس بشار الأسد في محاربتهم الإرهاب وحرصهم على حماية وحدة تراب سورية.

اهتمام نوعي

خلال متابعته وتدريبه وعمله الجاد دائماً لتطوير أداء منتخبنا، تحدث أدهم صقر مدرب منتخبنا عن الجدوى الكبيرة من إقامة هكذا معسكرات مع بلدان مستواها جيد باللعبة تعود بالفائدة على الجميع مشيداً بتطور الفريق الضيف وأيضاً تطور فرقنا ولاعبينا في ظل المتابعة الدائمة ودعم من المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي.

وأضاف " أدهم" بأنه رغم ختام المعسكر اليوم إلا أن استعدادنا مستمر في صالة مدينة تشرين الرياضية على طريق المشاركات القادمة الهامة سواء القارية أو العالمية والأهم أن العمل حالياً على تحسين الرديف كماً ونوعاً وتوسيع قاعدة اللعبة.