إدارة الكرامة تتابع عملها والشعار يؤكد استمرار دعمه للنادي

الاتحاد 2021, تشرين الثاني 06 67


استقبل الأستاذ فراس معلا رئيس الاتحاد الرياضي العام السيد سامر الشعار رئيس مجلس إدارة نادي الكرامة بحضور الاستاذ عمر العاروب نائب رئيس الاتحاد الرياضي العام، والسيدة شذا جروان عضو المكتب التنفيذي مشرف محافظة حمص، والسيد فيصل دربي رئيس اللجنة التنفيذية في حمص، وتناول الحديث أوضاع وشؤون نادي الكرامة وواقع سير العمل من كافة النواحي وتمنى معلا لمجلس إدارة نادي الكرامة التوفيق في قيادة مسيرة النادي مؤكداً استعداده تقديم أي مساعدة وتذليل أي عقبات تعترض العمل.

وكانت إدارة الكرامة المكلفة بتسيير أمور النادي قد بدأت عملها برئاسة الشعار الذي كان قد اعتذر بداية عن المهمة بسبب المبالغ المالية المترتبة على النادي والبالغة مليار و800 مليون لكنه عاد ووافق على الاستمرار بعد تدخل القيادة السياسية والرياضية بالمحافظة وتابع عمله مع الأعضاء ملاذ سباعي ورياض سيد سليمان وهيا سليمان وشادي الطرابلسي وعماد النقري.

الشعار يوضح

رئيس النادي المكلف سامر الشعار قال إن اعتذاري الذي قدمته جاء اعتراضا علي الكتلة المالية الكبيرة، لكن القيادة السياسية والرياضية لم تقبل اعتذاري فعدت عنه فأنا ابن النادي وداعم له ولا يمكن أن اترك النادي في هكذا موقف ولذلك لا يمكن إلا أن أكون مع النادي بكل إمكانياتي وسأبقى مع النادي حتى تعود الأمور بأفضل حال وبالنسبة لقادمات الأيام سنعمل على الوضع المادي وتحسينه وسأدخل بمبلغ كبير مع واردات النادي وسأسعى لتأمين شركة راعية لفريق كرة القدم الذي كان قاب قوسين من الصدارة وسنسعى لعودته للصدارة والمنافسة على بطولة الدوري وفريق كرة السلة الذي أصبح مطلباً جماهيرياً بعد إحراز النادي لبطولة الدوري وسنعمل على الاهتمام بالقواعد بشكل كبير.

القصير يفند

نحن اعتذرنا عن الاستمرار بإدارة النادي بسبب ضيق الوقت الشديد والإقامة خارج حمص إضافة للسفر المتكرر لخارج القطر، وليس لأي سبب أخر والشكر للقيادة السياسية والرياضية على الموافقة على ذلك .

وماليا نحن سددنا جميع مستحقات الموسم الماضي إضافة إلى الديون المترتبة على النادي لسنوات سابقة وكذلك دفعنا قسم من مقدمات عقود القدم والسلة للموسم الحالي إضافة لإنشاء مشغل للنادي وإعادة تأهيل معظم مكاتب النادي وكذلك تأهيل بولمان النادي، وتبرعنا بجميع مدفوعاتنا التي تقدر بمئات الملايين للنادي ووضعنا النادي على السكة الصحيحة بعد سنوات صعبة مرت عليه.

والمبالغ التي تذكر على مواقع التواصل الاجتماعي هي مدفوعات تستحق على النادي خلال ١٠ أشهر قادمة أي للموسم ٢١-٢٢ وليست مستحقات سابقة فليس هناك ديون على النادي من إدارتنا إلا مستحقات الحاج رياض.

* محمد خير الكيلاني