تكريم الرباع معن أسعد وتقليده وسام الرياضة لنيله برونزية أولمبياد طوكيو

الاتحاد 2021, آب 14 155


 تقديراً لإنجازه في أولمبياد طوكيو ورفعه العلم السوري في أحد أكبر المحافل الرياضية اقيم حفل تكريم البطل الأولمبي معن أسعد صاحب برونزية رفع الأثقال لوزن فوق 109 كغ وذلك في مدينة الجلاء الرياضية بدمشق بحضور رسمي ورياضي وإعلامي.

وقلدت السيدة منال الأسد الرئيس الفخري لاتحاد الفروسية الرباع معن أسعد وسام الرياضة المقدم من اللجنة الأولمبية السورية إضافة إلى تكريم مادي من قبل الاتحاد الرياضي العام لكل من البطل معن أسعد ومدربه قيس أسعد بمبلغ قدره 25 مليون ليرة سورية لكل واحد منها كما قدم له درع من اتحاد الصحفيين.

وأكدت السيدة منال الأسد أهمية الإنجاز الذي حققه الرباع أسعد وإدخاله الفرحة إلى قلوب السوريين إلى جانب العديد من الرياضيين الذين قدموا إنجازات مهمة ولا سيما في الظروف الصعبة التي يمر بها بلدنا مثمنة الجهود الكبيرة التي يبذلها الرياضيون ليصلوا إلى البطولات العالمية كلاعبة منتخب سورية بكرة الطاولة هند ظاظا أصغر لاعبة في أولمبياد طوكيو معربة عن أملها بأن يحقق الرياضيون السوريون المزيد من النتائج الملفتة في قادمات الأيام.

وفي كلمة له خلال حفل التكريم أوضح رئيس الاتحاد الرياضي العام فراس معلا أن الميدالية البرونزية التي حققها أسعد مختلفة عن الميداليات السابقة لأنها جاءت من رحم الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية وهي عربون محبة لجيشنا الباسل والشهداء الذين رووا بدمائهم الزكية تراب الوطن ومنهم شقيق معن الشهيد قاسم أسعد وهو بطل رياضي ومن أسرة وطنية ورياضية بامتياز مبيناً أن الاتحاد سيقف إلى جانب الأبطال الرياضيين ومنهم الرباع أسعد وسيقدم كل الدعم المادي والمعنوي لنكون على أتم الاستعداد لأولمبياد باريس 2024.

من جانبه أكد البطل الأولمبي أسعد أن هذا الإنجاز مهم جداً للرياضة السورية ويشكل حافزاً له للاستعداد للاستحقاق الأولمبي القادم وقال: لن أوفر جهداً في التدريب وسأوجه بوصلتي نحو أولمبياد باريس 2024 وسأعمل على رفع مستواي الفني والبدني بالشكل المطلوب ولا سيما أن الوزن الذي أخوض به مسابقات اللعبة من الأوزان الثقيلة التي تشهد منافسات قوية ومشاركات نوعية لأبطال العالم معرباً عن شكره وتقديره لكل السوريين وحفاوة الاستقبال والتكريم الذي “يحملني مسؤولية مضاعفة لتحقيق الميداليات والإنجازات في البطولات القادمة”.

مدرب البطل الأولمبي وشقيقه قيس أسعد كشف أن القادم سيكون أفضل من حيث التدريب والخطط الاستراتيجية للمضي قدماً وبخط بياني متصاعد للوصول إلى جهوزية تامة للمنافسة على المستوى العالمي.

وزير الإعلام في حكومة تسيير الأعمال عماد سارة أكد في تصريح صحفي أن ما حققه البطل أسعد من إنجاز رفع خلاله علم سورية عالياً يشكل مصدر فخر لكل سوري ولنا في الإعلام الوطني الذي يؤمن بأنه شريك أساسي مع كل الفعاليات ويتكامل دوره مع عمل المؤسسة الرياضية في الإضاءة على إنجازات الأبطال ومشاركاتهم الدولية “فكان لا بد لنا من أن نكون متواجدين في استقبال البطل الأولمبي على الحدود السورية اللبنانية أثناء عودته من العاصمة اليابانية طوكيو وصولاً إلى حفل التكريم اليوم”.

رئيس اتحاد رفع الأثقال حسنين الشيخ أوضح أن الميدالية التي أحرزها الرباع معن أسعد لها أهمية كبيرة لأنها جاءت بعد معاناة كبيرة في الظروف الصعبة التي يمر بها بلدنا لترسم البسمة على وجوه السوريين لافتاً إلى أن بطلنا تفوق على ثلاثة عشر رباعاً من أفضل رباعي العالم وسجل اسم سورية في سجلات الأولمبيادات في لعبة رفع الأثقال.

والد البطل عبد المعين أسعد أعرب عن أمله بأن يحقق ابنه ذهبية أولمبياد باريس 2024 وأن نحتفل في هذا المكان بالإنجاز الكبير متوجهاً بالشكر إلى كل من ساهم في تكريم ابنه الذي سيحفزه على المزيد من الجهد لمواصلة التألق في اللعبة.

وتخلل الحفل عرض فيلم وثائقي عن الأبطال الرياضيين المشاركين في أولمبياد طوكيو استعرض بداياتهم والإنجازات السابقة لهم على الصعيدين المحلي والدولي.

حضر حفل التكريم وزيرا السياحة والتربية في حكومة تسيير الأعمال وعدد من أعضاء مجلس الشعب ورئيس اتحاد الصحفيين والمكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام ورؤساء الاتحادات والأندية الرياضية وعدد من نجوم الرياضة.

 

استقبال كبير للبطل لدى وصوله أرض الوطن

بأكاليل الورد والعراضة الشامية استقبل الرباع السوري معن أسعد لدى وصوله إلى نقطة الحدود السورية اللبنانية في جديدة يابوس قادماً من العاصمة اليابانية طوكيو بعد فوزه ببرونزية رفع الأثقال بدورة الألعاب الأولمبية.

زملاء معن وأهله والرياضيون احتفلوا به على طريقتهم حاملين أكاليل الورد عند المعبر الحدودي ورفعوه على الأكتاف تقديراً للإنجاز الكبير الذي حققه في هذا الحدث الرياضي العالمي.

وفي تصريحات صحفية قال البطل الأولمبي معن أسعد: “حققت الميدالية بعد تحضيرات طويلة ولن يتوقف طموحي بل سأستمر بالتدريب وسأبذل ما بوسعي لأكون عند حسن الظن” منوهاً بالدور الكبير لمدربه قيس أسعد وبالتعاون الكبير للكادر الطبي في تجاوز الإصابة التي تعرض لها وتحقيق الميدالية البرونزية.

وعبر رئيس الاتحاد الرياضي العام فراس معلا عن اعتزازه وفخره بما حققه أسعد وبالعائلة الرياضية التي ينتمي إليها والتي قدمت أبناءها كأبطال للرياضة السورية ولم تكتف بالإنجاز الرياضي بل تعدته إلى أسمى قيم التضحية من خلال الشهادة التي نال شرفها قاسم أسعد شقيق البطل معن والذي كان رياضياً متميزاً أيضاً موضحاً أن الاتحاد سيقدم كل الدعم للرباع أسعد لتحقيق المزيد من الإنجازات.

عبد المعين أسعد والد الرباع عبر عن سعادته بما أحرزه ولده: هذا إنجاز كبير رغم الإمكانيات البسيطة والظروف الصعبة التي مر بها وعانى خلالها من الإصابة، متوسماً أن يكون الذهب من نصيب ابنه في البطولات القادمة.