في تصفيات أمريكا الجنوبية للمونديال... فالكاو ينقذ كولومبيا والأرجنتين تحل العقدة البوليفية

ربيع حمامة 2020, تشرين الأول 17 10


جرت الاسبوع الماضي مباريات الجولة الثانية من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022 وفي أبرزها أنقذ فالكاو فريقه كولومبيا وحقق نيمار هاتريك

سجل المهاجم الكولومبي المخضرم راداميل فالكاو غارسيا هدفا في الوقت الضائع للمباراة ليقود منتخب بلاده إلى انتزاع تعادل ثمين 2 / 2 مع مضيفه منتخب تشيلي في الجولة الثانية من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

وكان منتخب تشيلي في طريقه لحصد أول ثلاث نقاط له في هذه التصفيات حيث سبق للفريق أن خسر 1 / 2 أمام أوروغواي في الجولة الأولى ولكن فالكاو حرمه من الفوز ومنح منتخب كولومبيا نقطة التعادل الثمينة ليرفع رصيده إلى أربع نقاط بعد فوزه على فنزويلا 3 / صفر في الجولة الأولى فيما حصد منتخب تشيلي نقطة واحدة من مباراتين.

وتقدم منتخب كولومبيا بهدف مبكر للغاية سجله جيفرسون ليرما في الدقيقة السابعة ورد منتخب تشيلي بهدفين سجلهما فيدال وأليكسيس في الدقيقتين 38 من ضربة جزاء و42 ليقلبا الطاولة على المنتخب الكولومبي في غضون خمس دقائق قبل نهاية الشوط الأول.

ولكن فالكاو أحرز هدف التعادل القاتل في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

هاتريك نيمار

سجل المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود منتخب بلاده إلى قلب تأخره بهدف نظيف لفوز كبير 4 / 2 على مضيفه منتخب بيرو.

ورفع المنتخب البرازيلي رصيده إلى ست نقاط من انتصارين متتاليين ليتصدر جدول التصفيات بفارق الأهداف فقط أمام نظيره الأرجنتيني فيما تجمد رصيد بيرو عند نقطة واحدة من مباراتين.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1 / 1 حيث تقدم منتخب بيرو بهدف مبكر للغاية سجله أندري كاريلو نجم الهلال السعودي وتعادل المنتخب البرازيلي بهدف سجله نيمار دا سيلفا من ركلة جزاء في الدقيقة 28.

وفي الشوط الثاني تقدم منتخب بيرو مجددا بهدف سجله ريناتو تابيا في الدقيقة 59 وتعادل ريتشارلسون للبرازيل في الدقيقة 64.

وضغط المنتخب البرازيلي في نهاية المباراة ليحرز هدفين آخرين حقق بهما الفوز الثمين من خلال هدفين آخرين لنيمار في الدقيقتين 83 من ركلة جزاء والرابعة من الوقت بدل الضائع ليكمل اللاعب الهاتريك ويقتسم صدارة قائمة هدافي التصفيات مع كل من لاعب بيرو كاريلو والأوروغوياني لويس سواريز برصيد ثلاثة أهداف لكل منهم.

وشهدت المباراة طرد اللاعب كارلوس زامبرانو من بيرو في الدقيقة 89 بعد ثلاث دقائق فقط من طرد زميله كارلوس كاسيدا خلال تواجده بين البدلاء.

كسر عقدة لاباز

كسر المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم عقدة "لاباز" وحقق الفريق أول فوز له على المنتخب البوليفي في عقر داره منذ 15 عاما وتغلب عليه 2 / 1ورفع رصيده إلى ست نقاط وبادر المنتخب البوليفي بهز الشباك بهدف مارسيلو مارتينز مورينو في الدقيقة 24وتعادل لاوتارو مارتينيز للمنتخب الأرجنتيني بهدف في الدقيقة 45.

وفي الشوط الثاني صنع لاوتارو مارتينيز هدف الفوز للتانغو الأرجنتيني باستغلال تمريرة ميسي وتمريرها بدوره إلى زميله البديل خواكين كوريا الذي سجل الهدف في الدقيقة 79 من جهته حقق ميسي أول فوز له على المنتخب البوليفي في العاصمة لاباز ليكسر العقدة التي لازمته مع المنتخب الأرجنتيني في عاصمة بوليفيا.