نتائج كارثية في البريمرلييغ وتوقف قسري للدوريات الأوروبية هذا الأسبوع

ربيع حمامة 2020, تشرين الأول 10 21


تلتقط كبرى الدوريات الأوروبية أنفاسها هذا الأسبوع حيث تنشط فيه مباريات المنتخبات الدولية الرسمية والودية.. لكن قبل التوقف شهد الأسبوع الماضي نتائج كارثية قد تكون نادرة سقطت فيها أندية كبيرة بطريقة مذلة وانتعشت أخرى وسنأتي على ذكرها بالسطور القادمة مع الترتيب الذي آلت إليه الدوريات الأربع في إنكلترا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا التي تعود لمنافسات دوريها ابتداء من السبت القادم 17 تشرين الأول فيما سيستأنف الإسباني في الثامن عشر منه.

الدوري الإنكليزي

كادت شباك بطل الدوري الإنكليزي السابق ليفربول أن تتمزق على يد أستون فيلا واكتفى الأخير بسباعية أهانت ضيفه ووضعته بموقف يصعب تصديقه خلال مواجهات الجولة الرابعة من عمر المسابقة.

رفاق صلاح تجمد رصيدهم عند النقطة 9 متساوين مع أستون فيلا بعدد النقاط بعد تغلب الأخير 7/2؟

مانشستر يونايتد لم يكن أفضل حالاً من الليفر..! فسقط هو الآخر على أرضه أمام توتنهام بنتيجة ساحقة 6/1 ضحك لها مورينيو طويلاً وهو يعذب فريقه السابق ويلقنه أحد الدروس التي لن ينساها على المدى القريب ولا تزال حديث الجماهير حتى الآن.

توتنهام رفع رصيده للنقطة السابعة فيما للشياطين الحمر 4 نقاط فقط حتى هذه الجولة.

الضحية الثالثة في البريمرليغ كان ليستر سيتي على أرضه ايضاً عندما تلقت شباكه ثلاثة أهداف نظيفة أمام ويستهام يونايتد.

ولا زال مانشستر سيتي يعاني مع انقضاء رابع الجولات مكتفياً بأربع نقاط عندما فرض عليه ليدز يونايتد التعادل الإيجابي بهدف لمثله.

باقي مباريات الجولة مرت عادية قياساً على سابقاتها.. فتجاوز وولفرهامبتون ضيفه فولهام بهدف، ونفد آرسنال من ضيفه شيفيلد يونايتد بأسبوع سقوط الكبار، حيث فاز أصحاب الأرض بهدفين لهدف، وتجاوز ساوثمبتون فريق وست بروميتش اليبون 2/0 كما تغلب نيوكاسل يونايتد على بيرنلي 3/1 وإيفرتون على برايتون 4/2 وافتتحت الجولة برباعية نظيفة لتشيلسي في شباك كريستال بالاس.

يعتلي إيفرتون الصدارة بـ12 نقطة يليه كل من أستون فيلا وليستر سيتي وليفربول 9 ثم توتنهام وتشيلسي وليدز يونايتد ونيوكاسل 7 نقاط لكل فريق.

انطلاقة الجولة القادمة ستكون في 17 تشرين الأول.

الدوري الإسباني

اعتلى ريال مدريد صدارة ترتيب الليغا قبل توقفه هذا الأسبوع بنقاطه العشر.. حيث عاد الفريق من أرض ليفانتي بفوز مهم 0/2 رغم أن الانتقادات لم ترحم أداء الفريق حتى الآن رغم فوزه وتصدره، بعكس برشلونة الذي يرى عشاقه أن أداء الفريق بدأ يرتقي مع تتالي المراحل رغم أن نتيجته الأخيرة لم ترضهم حيث وقع بفخ ضيفه إشبيلية وتعادل معه 1/1 ورفع الفريق الكاتالوني رصيده لـ7 نقاط مشاركة مع إشبيلية.

ريال بيتيس لا زال مستمراً بانطلاقته الجيدة حيث حافظ فيها على وصافة بعد تغلبه على مضيفه فالنسيا بهدفين دون رد بالجولة ذاتها رافعاً من رصيده لـ9 نقاط كذلك فعل ريال سوسيداد الذي تجاوز خيتافي بثلاثية نظيفة رفع بها من رصيده لـ8 نقاط وتراجع أتلتيكو مدريد للمركز 12 بتعادله السلبي مع فياريال وللاول 5 نقاط مقابل 8 لفياريال الرابع.

وأسفرت باقي المواجهات عن تعادل قاديش مع غرناطة 1/1 وتغلب ديبوتيفو ألافيس على أتلتيك بلباو بهدف، وأوساونا على سيلتا فيغو 2/0 وتعادل التشي مع هويسكا سلباً فيما افتتحت الجولة بفوز إيبار على بلد الوليد بنتيجة 2/1.

ويتصدر ريال مدريد بـ10 نقاط يليه ريال بيتيس 9 نقاط ثم ريال سوسيداد وفياريال 8 نقاط يليه ستة فرق لها 7 نقاط هي برشلونة وإشبيلية وخيتافي وفالنسيا وقادش وغرناطة فيما لأوساسونا 6 نقاط بالمركز الحادي عشر ومن المتوقع أن يضرب التغيير بشكل كبير مع كل مرحلة لاقتراب الأندية من بعضها البعض بحساب النقاط وهو أمر سيزيد من إثارة هذا الدوري.

تنطلق الجولة القادمة في الثامن عشر من تشرين الأول الحالي.

الدوري الإيطالي

لا يزال الحديث مبكراً عن شكل المنافسة في السييرا A حيث لا تزال الفرق الكبيرة متأخرة مع تأجيل بعض المباريات خاصة لكبير البطولة يوفنتوس ومباراته التي كانت مقررة برسم الجولة الثالثة السابقة مع نابولي.

يعتلي الصدارة حالياً فريق أتلانتا وميلان ولكل منها 9 نقاط ثم ساسولو وإنتر ولكل منهما 7 نقاط ثم نابولي وهيلاس فيرونا وبنفيتو 6 نقاط أما يوفنتوس فيمتلك 4 نقاط من جولتين.

مباريات الجولة السابقة تابع أتلانتا فيها علامته الكاملة بفوز كبير على كالياري 5/2 وسجل ميلان ثلاثية نظيفة بشباك سبيزيا، وتجاوز بنفينتو وبارما فريقا بولونيا وهيلاس فيرونا على الترتيب بالنتيجة ذاتها 1/0.

فيما تعالد لاتسيو وإنتر ميلان بهدف لمثله، وفاز روما على مضيفه أدونيزي بهدف وتغلب ساسولو على كرتوني 4/1 وكانت الجولة قد افتتحت بفوز سمبدوريا على فيورنتينا 2/1.

انطلاقة الجولة الرابعة ستكون يوم السبت القادم 17 تشرين الأول.

الدوري الألماني

انقضت ثلاثة أسابيع من عمر البوندسليغا.. اعتلت فيها 3 أندية خط الصدارة الواحد وهي لايبزيغ وأوغسبورغ وإينتراخت فرانكفورت ولكل منها 7 نقاط يليها كل من بايرن ميونيخ وبروسيا دورتموند وهوفنهايم وفيردر بريمن 6 نقاط..

كبير المانيا والقارة الأوروبية عاد لانتصاراته ولو أن هذه المرة كان الفوز صعباً على هيرتا برلين 4/3 كانطلاقة متجددة تعيد هيبة الفريق بعد كبوته الأولى التي بالتأكيد استفاد منها واستفاق على بعض السلبيات التي عادة ما تكون مفيدة مع انطلاقة الموسم خاصة لفريق بحجم البافاري.

لايبزيغ أعاد للأذهان ذاك الفريق المرعب قبل سنوات خلت.. ورفع رصيده للنقطة السابعة بعد رباعيته النظيفة في مرمى شالكة، ومثله فعل دورتموند عندما استضاف فرايبورغ، وخسر أوغسبورغ فرصته اعتلاء الصدارة بعد تعادله السلبي مع فولفسبورغ.. وتقدم إينتراخت فرانكفورت بفوزه على هوفنهايم 2/1 فيما شهدت باقي مواجهات الجولة الثالثة تغلب مونشنغلادباخ على مضيفه كولن 3/1 وتجاوز فيردر بريمن فريق أرمينيا بيلفيلد بهدف دون رد، وتعادل شتوتغارت مع باير ليفركوزن 1/1 وكانت الجولة قد افتتحت برباعية نظيفة ليونيون برلين في شباك ماينز.

سيكون السبت القادم 17 تشرين الأول موعداً لانطلاقة الجولة الرابعة من هذه المسابقة.

الدوري الفرنسي

فريقان على خط الصدارة الدوري الفرنسي مع انقضاء 6 جولات حتى الآن.. حيث خسر رين فرصة الانفراد بها بعد تعادله الأسبوع الماضي مع ضيفه ستاد ريمس 2/2 ليشاركه ليل هذه الصدارة بعد ثلاثيته النظيفة بشباك مضيفه ستراسبورغ.

ولفريقي الصدارة 14 نقطة واقترب منهما لانس بفارق نقطة فقط بعد تجاوزه سانت إيتيان بهدفين دون رد، أما باريس سان جيرمان فلا زال يبحث عن منفذ يعيده للواجهة حيث لا زال الفريق رابع لائحة الترتيب بعد أن رفع رصيده لـ12 نقطة إثر فوزه الكبير بافتتاح الجولة الماضية على ضيفه أنجيه 6/1 وشهدت الجولة ذاتها تعادل ليون مرسيليا 1/1 وفوز ستاد بريست على موناكو بهدف دون رد ومينز على لوريان 3/1 وبوردو على ديجون 3/0 ونيم أولبيك على مضيفه مونبيلييه 1/0 كما تغلب نيس على نانت 2/1.

وكما تقدم فإن رين وليل بالصدارة بـ14 نقطة يليها لانس 13 نقطة ثم باريس سان جيرمان 12 يليه مونبيلييه وموناكو وسانت إيتيان ونيس ولكل منها 10 نقاط.

تفتتح مباريات الجولة السابعة يوم الجمعة القادم 16 تشرين الأول بلقاءين.. الأول سيجمع ديجون مع رين، فيما يحل باللقاء الثاني باريس سان جيرمان ضيفاً على نيم أولمبيك.